حوادث

مقتل وكيل وزارة الثقافة السابق على يد زوج ابنته

كتب : ابو سالم الهوارى

لقي وكيل وزارة سابق مقتله بعدما دفعه زوج ابنته الصيدلي، بسبب خلافات على رؤية أطفاله، حيث حاولت الزوجة منعه من اصطحاب الأطفال، والعودة إليه مرة أخرى، وحينما همّ باصطحابهم بالقوة، حاول والدها الفصل بينهما دفعه المتهم وسقط على الأرض جثة هامدة.

البداية عندما تلقى المقدم سمير مجدي رئيس مباحث مصر الجديدة، بلاغًا من المستشفى بوصول (عياد م) 67 سنة، وكيل وزارة الثقافة السابق، جثة هامدة نتيجة إصابته بنزيف.

وكشفت التحريات التي أشرف عليها العميد محمود هندي رئيس مباحث قطاع شرق القاهرة، أن المتهم “شفيق ا.” 41 سنة صيدلي تشاجر مع المجني عليه بسبب خلافات بينهما.

وأضافت التحريات أن الزوج انصرف دون أن يعلم وفاة حماه بعد دفعه، وتم القبض على المتهم، وإحالته إلى النيابة العامة، التي قررت حبسه على ذمة التحقيقات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق