الشرق الاوسط

موقف الكويت من قضية فلسطين في مجلس الأمن

 
كتبت /نورا ايوب
في بياناً حيًا أصدره الاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب، برئاسة أمينه العام الشاعر والكاتب الصحفي حبيب الصايغ، موضحا الموقف العروبي الواضح والمبدئي، الذي تتخذه دولة الكويت من خلال تواجدها الراهن في مجلس الأمن الدولي وتمثيلها العرب خير تمثيل، تجاه القضية الفلسطينية، ومناصرتها للحق التاريخي المشروع للشعب الفلسطيني، الذي اغتصبت العصابات الصهيونية أرضه في وضح النهار، وعلى مرأى ومسمع، وفي حماية القوى الدولية الكبرى.

ذكر حبيب الصايغ، اليوم، إن الأدباء والكتاب العرب إذ يحيُّون ويثمنون هذا الموقف الكويتي العروبي المشرف، ليبدون استغرابهم الشديد، ويعبرون بأشد العبارات وضوحا وقوة، عن استهجان الاتحاد العام، والاتحادات العرببة المنضوية تحت لوائه، للموقف الأمريكي المتعجرف والمتجاهل لحق الشعب الفلسطيني في التحرر، وفي الحياة الكريمة على أرضه، خصوصًا استخدام الإدارة الأمريكية حق النقض “الفيتو” ضد مشروع القرار الذي قدمته دولة الكويت إلى مجلس الأمن الدولي بشأن توفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني الشقيق الواقع تحت الاحتلال، تنفيذًا للاتفاقيات والمعاهدات والقرارات الدولية التي صدرت عن مجلس الأمن نفسه.
وأضاف أيضا الأمين العام للاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب، أن الإدارة الأمريكية تلعب بالنار، وتزيد مشكلات منطقة الشرق الأوسط اشتعالًا بانحيازها السافر للعدو الصهيوني، وبالعمل الواضح والدؤوب على إضعاف الموقف الفلسطيني والعربي في سبيل قتل القضية الفلسطينية، وهضم الحقوق التاريخية للشعب الفلسطيني في أرضه ومقدساته.
وجدد حبيب الصايغ إعلان تقديره للشعب العربي الفلسطيني، الذي يقاوم الاحتلال تحت ظروف داخلية وإقليمية ودولية غاية في القسوة والانحياز، ومع ذلك يقدم نموذجًا مشرِّفًا في النضال من أجل استعادة الحق المسلوب، وفي حمل القضية العادلة من جيل إلى جيل.​

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق