مقالات

الفنانين باعوا التروماى لسفارة روما والإيطاليين حلقوا للجميع إحدى مدعيات الفن تدعى ان وزير الخارجية (خالها)


سارة أسامة – إيطاليا
فى سابقة هى الأولى من نوعها اقام بعض الفنانيين المغمورين المصريين فى روما معرضا ادعوا فيه انه مشترك بين مصر وايطاليا ,وتم ادراج خبر المعرض على وكالة انسا الإيطالية ,وبملاحظة اسماء المشاركين لم يرد اسم فنان إيطالى واحد مشارك فى المعرض اللهم اسم وصاحبة صالة العرض الإيطالية .
القناصل المصريين فى سفارة روما باعوا التروماى للسفير
وفيما قام مستشاروا الامن والخارجية بتسهيل المهمة التى سعى من أجلها جميعهم لتقديم الخدمات لأبنة أخت وزير الخارجية المصري سامح شكرى على حسب ماادعت الفنانة ,لم يتم توجيه الدعوة إلى الجالية المصرية فى روما ولا لأى صحافى مصري حتى تتم المهمة على أكمل وجه بعيد عن أعين مصر وسلطتها الرابعة ,ومازاد الطين بلة إفتتاح السفير المصري فى روما هشام بدر المعرض المزعوم انه لتخطى الحدود ,ليقف الفنانون المشاركون يغنون مع انفسهم دون ان يسمعهم أحد فى إيطاليا ,والسؤال الذى نتوه به إلى وزارة الخارجية المصرية ,هل فعلا شاركت ابنة اخت وزير الخارجية فى مثل هذا الهراء ,وان كان الرد بلا ,من الذى سمح لسفير روما بإفتتاح مثل هذا المعرض ,واين مستشارى الأمن فى السفارة المصرية بروما,ألم يتعلموا من الدرس الماضي الذى ارتكبوا خلاله خطأ لايغتفر بوضع نصاب كوكيل لفخامة الرئيس السيسي فى الإنتخابات الرئاسية المنصرمة, معرضين سمعة فخامة الرئيس للقيل والقال ومتسببين فى احجام المصريين عن حضور الانتخابات ,نرجوا من سلطات الأمن المصرية إتخاذ مايلزم تجاه هذه الفضيحة التى نتشكك فى إستغلالها لبيع تأشيرات دخول إلى إيطاليا وعمل بزنس سريع, سهله (الإخوان) القناصل الموقرين ,وتوقيع جزاء ات على المتورطين فيها ,لان الرأى العام للمصريين فى إيطاليا تم إستفزازه بطريقة اوصلته إلى ذروته سواء من قناصل وزارة الخارجية ,او من مستشارى الأمن المصري فى روما وميلانو .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق