المزيد

جثة قلبي بالطرقات

جثة قلبي بالطرقات
—————
بقلمي – عادل عبد الرازق
———————–
وكان قلبك يأتي والعشق بكفيّه
يمسح من أغواري أحزان الدنيا
وهموم اليوم التي أحياها والماضي
قلبك كان أمّي ..
وأبي وأولادي
حين منعتي قلبك أن يأتيني
صار النوم يجافيني
لم تدري أنك بيديك قتلتيني
جثة قلبي بالطرقات مازالت تلعقها كل الغربان
تحاوطها آلاف الجرذان
تأكل منها الديدان
تنظر عيني وتبكي أحلامي
تبكي حبي وعشقي وغرامي
تسأل كيف ولماذا ؟!
إخترتي غيري لماذا ؟!
فعلتي هذا لماذا ؟!
أأيرتفع صوت المال على صوت الأنغام ؟!
كاذب كل الحب
من ألف زمان وزمان
أنا لم أفعل شيئاً ؟!
أبداً لم أفعل !!
والله لم أفعل !!
أحببت بكل قلبي .. أحببتك
بالنبض وبالوجدان
وعشقتك عشقاً لا يوصف
لم يعرفه قبلي إنسان
ماذا حدث إذن ..
ماذا حدث الآن ؟!
لماذا مزقتي جواز سفري ..
وطردتيني من كل الأوطان
جثة قلبي بالطرقات ..
يا سيدتي تحاوطها كل الغربان

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق