الشعر والادب

من ديوان توابيت الأنا

.. نشرت أميمه المعداوى

الشاعره سعاد الزامك
من ديوان توابيت الأنا
عَصيُّ الدمعِ

إنْ عصاكَ الدمعُ يوماً
لبِ شوقاً يعتريكْ
لا تُمار بالعِنادِ
اسكبَ عِزّاً يعتليكْ
أيها الفرسُ المُدللُ
لا فرارَ بدونِ روعٍ
من طِعانٍ أو حريقْ
ليتَ عُمري .. حينَ أشري
وجدَ قلبي بالصعيقْ
إذ أنالُ جمرَ لَوعٍ
من خريفٍ يشتهيكْ
أيها النهرُ المكابرُ
عُدْ لشطٍ احتواكَ
عقودَ شتى .. فارتحلتَ
دونَ ذنبٍ يصطفيكْ
اجتبيتَ تلالَ عُذرٍ
للرجاءِ قد تُعيقْ
أيَّ شطآنٍ ناجيتَ
ترتضيها لترتويكْ ؟
عفَّ نبضي إذْ تجلى
بالضلوعِ كي أفيقْ
لا تُباه نسلَ حوا
من طلاوةِ شَهدِ فِيكْ
ارتضينَ خنوعَ يُسكرُ
غَورُهُ لُجٌ حليكْ
إنما شيمي التسامي
ينبتُ من جذرٍ عتيقْ
حَرِر الدمعَ اللَّغُوبَ
بين هدبِ مُقلتيكْ
نَقِّ تباريحَ الزمانِ
ضُمْ أشواقي إليكْ
اقدحْ من ربيعي ضياً
و اجتنبْ أوثانَ ضيقْ.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق