مقالات

ساحل سليم بمحافظة اسيوط


مينا صلاح باحث فى علم المصريات/ هيئة الاثار المصريه.
** موضوع من صفحة أسيوط الماضي والحاضر .

نتعرف علي ساحل سليم في الماضي
يضم اقدم حضاره عرفها التاريخ وهي حضارة دير تاسا
تقع بمركز ساحل سليم
قامت حضارتها حوالي عام 4800 قبل الميلاد .
اسيوط الماضي والحاضر
وقد تميزت حضارة دير تاسا بصناعة الفخار الأسود وكان فخارهم أرقى نسبيا من فخار أهل المناطق الأخرى التى عاصرتهم من حيث الشكل أو الزخارف .

عادات الدفن وعقائد الآخرة قد اتضحت في مقابرهم أكثر من المناطق الأخرى التى عاصرتهم ، وكانت المقبرة عبارة عن حفرة برميلية ذات أركان ملفوفة ويكفن المتوفي فيها بلفائف من الجلد – جلود الحيوانات – أو الكتان أو الحصير بما يتفق مع ثراء أهله وتوضع معه آنية أو أكثر من الفخار مع بعض الأدوات التي كان يستخدمها في حياته وبعض الحلي وأدوات الزينة ويرقد علي جانبه الأيسر في هيئة انثناء أو القرفصاء وكانوا يدفنون ناظرين تجاه جهة الغرب .

عثر في اثار حضارة دير تاسا على فؤوس وأقداح وكؤوس على هيئة الزهر وأدوات زينة تكاد تقتصر على خرزات من صدف او عظم او عاج ، وارجع بعض الباحثين والاثريين أن هذه الحضارة طور من أطوار حضارة البداري .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق